جد و حب و ضحك و لعب


* من المؤسف حقاً أن تبحث عن الصدق، في عصر الخيانة و تبحث عن الحب .. في قلوب جبانة
 
الرئيسيةاليوميةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حقوق المراة بين الصدق و الخيانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nader
Admin
avatar

عدد المساهمات : 383
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 08/12/2010
العمر : 27
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: حقوق المراة بين الصدق و الخيانة   السبت ديسمبر 11, 2010 3:56 pm

السلام عليكم


في الماضي القريب وقبل حدوث ثورة الاتصالات الحديث


كان الرجل هو الشرارة التي من خلالها قد تنطلق أي علاقة خيانة على الأرجح
وهذا ما كنا نراه حين تجمهر بعض الشباب أمام مدارس البنات أو في الأسواق النسائية وما إلى ذلك
أما الآن ومع عصر الانفتاح الذي أخذ مأخذاً سلبيا لدى البعض فلقد بات
الكثيرين من الرجال أقل توجه إلى هذه الأمور بهذه الطريقة من الجرأة
بل أن جرأة الرجل انخفضت إلى درجة ملحوظة وأصبح الكثيرين من
النساء هم أكثر جرأة من الرجال ........ سواء عبر هذه الوسائل الحديثة أو على أرض الواقع
وهذا ما رأينه وسمعناه بأنفسنا .
لقد ساهم في بناء هذه الشخصية الجديدة لدى الكثيرين من النساء أمور عدة
من ضمنها كلمة كانت وما زالت تتردد بين الحين والآخر آلا وهي ( حقوق المرأة )
ونحن أذا نفيض الآن بما في صدورنا من كلمات فهذا لا يعني أننا ضد مبدأ حقوق المرأة
بل أن للمرأة حقوق وللرجل حقوق أيضاً وللقطط في الشوارع حقوق وكلا له حقه على هذا الكوكب
والتي ضمنها له الشرع الإسلامي ولكن قد لعبت وسائل الإعلام الغربية والعربية الممولة غريباً في هذا الجانب المهم والذي يعتبر أساس في نشأة المجتمع الإسلامي
ولا ننسى أيضاً أن وسائل الاتصال الحديثة ساهمة أيضاً في دعم هذه اللعبة سلبياً
ولقد تم تسييس هذه الفكرة لدى الكثيرين من النساء وحاولوا جاهدين إلى تغيير منطق هذا المفهوم
إلى أن ترى المرأة بأنها عقل رجل في جسد امرأة
إي أن لها ما للرجل من إدارة وسلطة وحكم وقوة وما إلى ذلك بل إن الكثيرين من النساء
أصبحوا هم من يديرون بيوتهم ويصدرون أوامرهم حتى على أزواجهم .
ومن هنا وقف الرجل أمام عدة خيارات
.....
خيار العيش مع رجل مثلهُ ( الزوجة ) وبالتالي وجب عليه التنازل أقل شيء عن نصف رجولته
أو القبول بأنثى تخلق له الدفء في حياته وعادة ما يكون عن طريق الحرام لأن الزواج الثاني أصبح محرم ..
محرم ليس شرعاَ وإنما محرم لعدم القدرة المادية الكافية ومحرم كمبدأ وكعرف جديد خلقته حواء
في هذا المجتمع بعد أن سيطرت على بعض العقول ودست ما يتماشى ورغباتها بين صفوف المجتمع
إلا أن الغريب في الأمر أن حواء في بعض الأحيان تعلم بأن الزوج على علاقة مع أحداهن
وحين تسأل عن ذلك أو تبلغ بذلك يأتيك جوابها بأنها ليس لديها مانع في ذلك بشرط أن لا يتزوج عليها
أنظر كيف فعلو بالأخلاق والقيم وأنظر كيف بدلوا شرع الله
هي بالطبع تعتقد بأن الذنب فقط ذنب الرجل ولكنها لا تعلم بأنها شريكة معه في ما يفعل
وسوف تسأل يوم الحساب عن كل هذا وعن كل ما أدى إلى ذلك
.....
الخيار الثاني .. الطلاق .. وبالفعل حالات الطلاق كثرت في هذا الزمان والضحية من .. هم الأطفال بالطبع
والذين ليس لهم ذنب ... ولم تفكر حواء يوماً بأن الرجل لو حدث وطلق زوجته فلن يحمل
معه كلمة طليق وإنما سوف يتزوج وبأسرع وقت بينما حواء سوف تحمل كلمة مطلقة وسوف تلازمها
طيلة العمر ولن تتزوج بالسهولة التي هي تعتقدها وإن حصل وتزوجت فبالكاد سوف تحصل على زوج
قريب من ما تحلم به فأما أن يكون كبير بالعمر أو متزوج من أخرى أو أو أو الخ
.......
لو أن الإنسان أعطى شرع الله حقه لما وصلنا إلى ما نحن عليه
...
في الماضي كان أجدادنا وآبائنا يرتكبون ذنوب أقل من ما يحصل الآن وهذه لأسباب عدة فمن ضمن هذه الأسباب
والذي هو يعتبر من الأسباب الرئيسية حصن الغرائز
فمن المعلوم أن الشيطان يدخل إلى جوف المؤمن من خلال غرائزه
ولو سدت هذه الغرائز لقلت المفاسد ولقلت الذنوب ولقد جعل الله سبحانه وتعالى سبل لمن يريد
تقوى الله والبعد عن المعصية خاصة في ضل تضاعف أعداد الفتيات الذين لم يحصلوا
على حصتهم من الزواج الشرعي والذي جعل العديدين منهم وكرا للشيطان
وهذا أيضا بسبب عدم حصن الغرائز بشرع الله
...
ساهمت حواء في قتل حواء الأخرى وساهمت هي والأخرى في قتل الرجل
لا اعني بكلمة القتل ما نحن نعرفه ونسمع عنه وإنما أعني قتل الآخرة وسحقها برضا غرائزنا في الدنيا
....
ذكرنا سابقا بأن حواء استطاعت أن تفرض أعراف ومبادئ جديدة في المجتمع تخالف
سير شرع الله فمنها فكرة الزواج الثاني أو زواج المتعة لمن يرى أنه مقدم على خطين :

خط ... في أن يبقى على ماهو عليه من أذى من زوجته وهكذا قد يضعف أمام من تنظر إليه من بعيد
وكأنهاتلوح له و تقول أنا من يستطيع احتوائك وإفراغ ما بقلبك ولاااااااكن ( بالحرام )
خط أخر ... أن يتزوج تحت ضل شرع الله ويبقى إنسان صالح في طريق رضا الله
( ولكن الزوجة الأولى لا تقبل )
...
إن كان الكأس فارغ فسوف يحتوي الماء الذي يسقط فيه
وإن كان مملوء فمهما سقط به من ماء فسوف يخرج خارج الكأس
...
الكأس هو الرجل والماء هي المرأة وتفسير هذا المثال يبقى على من يقرأ
...

قرأت موضوع ( الخيانة صناعة الرجل ) في نفس هذا القسم وأحببت
أن أرد عليه بهذا الموضوع .

هل هذا الرجل خان الزوجة مع شخص من الجن أم مع شجرة أم مع سيارته
لم تحدث هذه الخيانة إلا مع امرأة .. وهذه المرأة صنعتها أبنت جنسها بعد أن أخذت حصتها
فدفعتها إلى أن تسكب ماءها في كأس الرجل الفارق حيث أن الزوجة لا تريد
سكب ماءها فوجدت فرصتها .........

بعد هذا الحديث الطويل أعتذر عن إطالتي

وأود أن أشير إلى أنني ضد مبدأ الزواج الثاني من دون أسباب تستدعي لذلك وحتى إن وجدت الأسباب القوية
فلا داعي للاستعجال إن كان بالإمكان أصلاح الأمر وأيضا أود أن أوضح بأن ليس كل بنات حواء
متهمين بأنهم من صنعوا الخيانة وإنما الخيانة قد تصدر من الجنسين ولكن على الأرجح بعد أن رأينا وسمعنا
لاحظنا أن من يصنع الخيانة غالباً هي المرأة نفسها أقصد بكلمة المرأة اغلب النساء
فحديثي ليس معمم بل هو يخص من يحمل هذا الفكر .

الآن سؤال إلى الجميع :
من هو حقاُ من يصنع الخيانة ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gege mosa
سيدة المنتدى الاولى
سيدة المنتدى الاولى
avatar

عدد المساهمات : 657
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 09/12/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة بين الصدق و الخيانة   السبت ديسمبر 11, 2010 11:24 pm

بجد موضوع جامد
من هو حقاُ من يصنع الخيانة ؟؟؟
من وجهة نظرى ان الاثنين معا مش الرجل لوحدة او الست لوحدهاومش معنى كدة ان كل الرجال خاينين ولا كل الستات
ان بقصد نسبة من النوعين بيكون عندهم القدرة على الخيانة والموضوع دة كتر اوىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى
فى زمانة دة نسال الله العفو والعافية
لو أن الإنسان أعطى شرع الله حقه لما وصلنا إلى ما نحن عليه
.فعلا والله
دى الجملة دى عجبتنى فى موضوعك اوووووووووووى يا نادر
بجد تسلم ايدك موضوع رائع ومنتظرين غيرة
flower flower flower flower flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nader
Admin
avatar

عدد المساهمات : 383
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 08/12/2010
العمر : 27
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة بين الصدق و الخيانة   الأحد ديسمبر 12, 2010 9:40 pm

دايما كده منورنى بردوك [center]

_________________
[c
enter][center]
كتبت و قد ايقنت يوم كتابتى .بان يدى تفنى و يبقى كتابها
فان كتبت خيرا ساجزى بمثله .
و ان كتبت شرا فعليا يوم حسابها..


[/center][/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gege mosa
سيدة المنتدى الاولى
سيدة المنتدى الاولى
avatar

عدد المساهمات : 657
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 09/12/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة بين الصدق و الخيانة   الأحد ديسمبر 19, 2010 5:26 pm

ربنا يخليك يا نادر دة من زوقك يا قمر

انتة الى مواضيعك جميلة بجد

يارب تكون متميز دايما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حقوق المراة بين الصدق و الخيانة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جد و حب و ضحك و لعب :: المراة-
انتقل الى: